English تسجيل الدخول

مشروع إعداد خطة التحول للتعاملات الإلكترونية

 

مشروع إعداد خطة التحول للتعاملات الإلكترونية :

 

1.1   وصف المشروع :

يعتبر مشروع "إعداد خطة التحول للتعاملات الإلكترونية" مشروعاً ذو طبيعة استشارية بحيث يقوم على دراسة الوضع الحالي للخدمات المقدمة من قبل الجامعة الإسلامية في المديمة المنورة للمستفيدين الخارجيين ومن ثم العمل على تطوير الوضع المستقبلي لتلك الخدمات بشكل إلكتروني يخدم مفهوم الحكومة الإلكترونية، مع الأخذ بعين الاعتبار عدة عوامل من أهمها:

·        رؤية أصحاب العلاقة ومتطلباتهم

·        خدمات وتوجيهات برنامج التعاملات الإلكترونية الحكومية "يسر"

·        أفضل الممارسات العالمية في هذا المجال

 

1.2   رؤية المشروع :

التحول الإلكتروني بطريقة ممنهجة وواضحة تعتمد على الفهم العميق لمتطلبات مختلف محاور البنية المؤسسية للجامعة والاستفادة القصوى من قدرات التعاملات الإلكترونية بالشكل الفعّال آخذين بعين الاعتبار البيئة المحيطة وبرنامج التعاملات الإلكترونية الحكومية "يسّر"، وذلك من أجل تقليل المخاطر وزيادة الإنتاجية والاستغلال الأمثل للموارد.

 

1.3   أهداف المشروع :

توضح القائمة التالية الفوائد المرتقبة من تنفيذ المشروع :

 

·        الموائمة بين الأعمال والتقنيات الحديثة.

·        زيادة إمكانية التشغيل البيني.

·        تحسين جودة إجراءات العمل.

·        تحسين إدارة الموارد.

·        تطوير الخدمات المقدمة للجهات الحكومية الأُخرى.

·        التكامل والتمحور حول الخدامات

  •    خفض المخاطر.

 



الخطة المنفذة تمت بناءاً على منهجية توغاف Togaf

 

1.1   فوائد المشروع :

يعود تنفيذ هذا المشروع بالفوائد على عدد من الفئات داخل الجامعة وخارجها، وتمثل الأقسام التالية مجموعة المستفيدين من تنفيذ المشروع:

2.3.1       الإدارة العليا في الجامعة :

·        سهولة وسرعة الحصول على التقارير والإحصاءات المتعلقة بالعمل والخدمات

·        الاستعانة بمؤشرات قياس الأداء وأنظمة ذكاء الأعمال من أجل تطوير وتحسين الأعمال

·        تحسين المواءمة بين استراتيجيات الأعمال ونظم تطبيقات التعاملات الإلكترونية

 

2.3.2       العاملون في الجامعة :

·        تطوير وتبسيط إجراءات العمل المرتبطة بالخدمات لزيادة الفعالية والكفاءة التشغيلية.

·        تفعيل الاستخدام الأمثل للتقنية للحد من الإجراءات الورقية.

·        تحسين الوصول إلى المعلومات للمساعدة في اتخاذ القرارات.

 

2.3.3       المستفيدون من خدمات الجامعة :

·        سهولة الوصول إلى الخدمات بشكل إلكتروني.

·        الوصول إلى درجة عالية من الموثوقية والشفافية بما يخص خدمات الجامعة.

ويتم تصنيف المستفيدين من خدمات الجامعة إلى ثلاث مجموعات هي: فرد، ومؤسسة خاصة، وجهة حكومية. ويتم تعريف المستفيدين على أنهم أي فرد أو مؤسسة خاصة أو جهة حكومية تستفيد من الخدمات المقدمة من الجهات ذات النشاط الرئيسي للجامعة. وفيما يلي تحليل للمستفيدين من خدمات الجامعة:

·        الأفراد: وهم أي مواطن أو مقيم أو زائر يتقدم بطلب خدمة معيّنة من خدمات الجامعة المقدمة من قبل المقر الرئيسي، ويستثنى من ذلك موظفو الجامعة.

·        مؤسسة خاصة: وهي أية جهة غير حكومية من مؤسسات القطاع الخاص والتي تستفيد من خدمات الجامعة.

·       جهة حكومية: أي جهة حكومية في المملكة العربية السعودية تستفيد من الخدمات المقدمة من قبل الجامعة.

وسيتم تفصيل المستفيدين من خدمات الجامعة في وثيقة الوضع الحالي لبنية الأعمال.

 

2.3.4       الجهات الحكومية المرتبطة بالجامعة :

·        تسهيل عملية تبادل البيانات والخدمات مع الجامعة وذلك من خلال الربط الإلكتروني مع أنظمة الجامعة.

 

2.3.5       تقنية المعلومات في الجامعة :

·        خفض تكاليف تصميم وتطوير التطبيقات والاستناد إلى مرجعية مؤسسية.

·        الحد من تكرار التطبيقات والبيانات والتقليل من ازدواجية الخدمات والعمليات.

·        تقليل التباين في التقنية المستخدمة لتشغيل التطبيقات.

·        زيادة الفرص المتاحة للتبادل والتعاون لإعادة الاستخدام الأفضل للموارد.