×

الأخبار

3/10/2018 12:49:45 PM

توجه لدمج الدبلوم العالي بين قسمي اللغويات والأدب والبلاغة انطلاقا من توصيات ندوة اللسانيات والبلاغة

تتجه كلية اللغة العربية بالجامعة الإسلامية لدمج برنامج الدبلوم العالي في اللغويات وبرنامج الدبلوم العالي في البلاغة في برنامج موحد، مع العناية بالجانب المهاري والتطبيقي للغة، جاء ذلك في توصيات الندوة العلمية: "اللسانيات والبلاغة - فرص التكامل" التي عقدت صباح  الأربعاء الموافق 19/ جماد الآخرة / 1439هـ ، بمشاركة المحاضرين: الأستاذ الدكتور عبدالعزيز الصاعدي الأستاذ بقسم اللغويات، والدكتور مبارك الحبيشي الأستاذ المشارك بقسم الأدب والبلاغة.

 
وقد بدأ الأستاذ الدكتور عبدالعزيز الصاعدي الحديث في الندوة وتناول التكامل الذي تتسم به اللغة العربية مؤكداً على عدم قبول اللغة للتشظي المعرفي الذي تفرضه التخصصات في فروع اللغة، منوهاً إلى ضرورة إلمام المتخصيين باللغة من جوانبها المختلفة، وأشار إلى أن إجادة اللغة لا تتوقف على مجرد معرفة القواعد المعيارية بل الأصل في أن إجادة اللغة يتوقف بشكل رئيس على الممارسة، وأشار الدكتور الصاعدي إلى أهمية التطوير الأكاديمي لمناهج تدريس اللغة العربية لتكون شاملة وتعطي الطلاب صورة كاملة عن اللغة من جوانبها المتعددة.
 
من جهة أخرى تناول الدكتور مبارك الحبيشي الأسلوبية واستعرض تاريخها وأبرز مناهج الأسلوبيين، وأشار إلى أن العلاقة بين اللسانيات والبلاغة علاقة حتمية في حقيقتها، جدلية في دراستها ، واستعرض قول بعض المفكرين بأن الأسلوبية هي الوريث الشرعي للبلاغة.
وحول المنشأ الحقيقي للأسلوبية أشار الدكتور الحبيشي إلى تقدم البحث في الأسلوب في تراثنا العلمي الذي بدأ ببحث إعجاز القرآن بمقارنة أسلوبه بالأساليب اللغوية الأخرى، وأشار في الختام إلى عظمة لغتنا العربية ومتانة قواعدها وأهمية الحفاظ عليها ودراستها .
 
 
هذا وقد شارك عدد من الأكاديميين الحاضرين بمداخلات تناولت الموضوعات التي طُرحت من قبل المحاضرين وأكدو على أن اللسانيات تعنى بالمنطوق أولا ، منوهين إلى أن السياق التاريخي لتناول اللغة في الغرب يختلف عن السياق التاريخي لتناول اللغة في المجال العربي، كما أكدوا على أهمية التطوير الأكاديمي لمناهج التدريس لتقدم الدرس اللغوي في صورة حية ومتكاملة.
 
يُشار إلى أن عميد كلية اللغة العربية صرح في ختام اللقاء عن فكرة دمج الدبلوم العالي بين قسمي البلاغة واللغويات، تأكيداً على التطبيق العملي لمخرجات وتوصيات الندوة الثقافية.
 
وفي ختام اللقاء قام سعادة عميد الكلية الأستاذ الدكتور ماهر الرحيلي بتقديم درع تذكاري لمحاضري الندوة.
 














 
 
;